ملتقى أهل الأثر
نرحب بكم في ملتقى أهل الأثر
ننتظر منك مساهمتك لإثراء الملتقى بما ينفع الناس
جزاكم الله خيرًا

كتاب الفيض الجاري بشرح صحيح الإمام البخاري للعجلوني .. منشورا لأول مرة

اذهب الى الأسفل

كتاب الفيض الجاري بشرح صحيح الإمام البخاري للعجلوني .. منشورا لأول مرة

مُساهمة من طرف عطاءات العلم في الأربعاء ديسمبر 12, 2018 12:22 pm

يسعد عطاءات العلم لرعاية المشاريع العلمية أن تقدم لطلبة العلم والمعتنين بعلوم السنة النبوية كتاب الفيض الجاري بشرح صحيح الإمام البخاري للعجلوني منشورا لأول مرة ضمن موسوعة صحيح الإمام البخاري رحمه الله الذي تضطلع بها دار الكمال وتشرف عليها عطاءات العلم وتمولها مؤسسة الشيخ سليمان الراجحي الخيرية ، نسأل الله عز وجل أن ينفع به ويكتب الأجر لكل من شارك فيه .
والكتاب من أجلّ شروح الصحيح المتأخرة وأوسعها 
والنسخة الخطية المربوطة مع هذا السفر في الموسوعة هي نسخة أحمد الثالث
علمًا بأن العمل فيه قد تمّ على ثلاث نسخ أخرى إحداها مسودة المؤلف رحمه الله بخطه وقد صورناها بحمد الله من مكتبة الشيخ المربي زهير الشاويش رحمه الله وأثابه الحسنى

http://149.202.85.216/bukhari_5/book/scr_fid

سم الكتاب : الفيض الجاري بشرح صحيح الإمام البخاري
اسم المؤلف الكامل : العجلوني إسماعيل بن محمد بن عبد الهادي الدمشقي أبو الفداء
تاريخ الوفاة : 1162
دار النشر : دار الكمال المتحدة
تاريخ النشر : 1439
بلد النشر : دمشق
الطبعة : 1
المحقق : بإشراف محمد توفيق تكله
الأجزاء : 6

حول الكتاب : الكتاب من أجل شروح صحيح البخاري التي ألفت في القرن الثاني عشر، دعاه إلى تصنيفه ما ذكره في المقدمة حين قال: « قد التمس مني بعض الفضلاء من الأصدقاء والإخوان أن أضع مع إقرائي لـ((صحيح الإمام البخاري)) عليه شرحاً واضح البيان، فاعتذرت إليهم بأني لست من فرسان هذا الميدان، وبأنه قد أحجم عن هذا الأمر الخطير الكثير من الأئمة الأعيان، وكيف لا وقد قال بعض المحققين: إن أحداً لم يستصبح سراجه، ولا استوضح سبيله ومنهاجه، بل هو درَّة لم تُثقب، ومُهرة لم تركب، فكيف لي بهذا السبيل العسير الذي لا يسلكه إلا العالم النحرير، فلم يرتدعوا عن سؤالهم، ولم أجد بداً من تنفيذ آمالهم، فأجبتهم بالشُّروع في ذلك المرام، مستعيناً على إكماله بالمليك العلام ». 
واستمده مؤلفه من شروح من سبقه، كما بيَّن في المقدمة حين قال: « مستمداً من شروحه المفيدة، جامعاً لكثير ممَّا فيها من الفوائد السديدة، مع زوائد من خزانة الفكر سنح بها البال، وتحقيقات التقطتها من كلام محققي الرجال ». وذلك أثناء إقراءه الصحيح تحت قبة النسر، كما ذكر هو رحمه الله في خاتمة كتابه، وابتدأ كتابة الشرح سنة (1142) كما في المقدمة _وذكر في الخاتمة أنه ابتدأه سنة (1141)_ ومات رحمه الله قبل إتمامه، ووصل فيه إلى أثناء كتاب التفسير عند تفسير {مَنْ كَانَ عَدُوًّا لِجِبْرِيلَ} [البقرة: 97] الحديث (4480) وكان إقراءه للبخاري عصر كل يوم من رجب وشعبان ورمضان، وتأخر ابتداء الشرح عشرين عامًا عن الإقراء، وقرظه له الشيخ أبو البركات عبد الله بن يحيى السويدي سنة (1157) وحثَّه على إتمامه، والملاحظ على الكتاب أن المصنف رحمه الله يجوب الشروح وينتقي مختصرًا مهذِّبًا، وهو خلال نقولاته البديعة يدعو الباحث إلى التأمل والتفكر فيما ينقل.

حول المؤلف : أبو الفداء إسماعيل بن محمد بن عبد الهادي الجرَّاحي العجلوني الدمشقيُّ، محدِّث الشام في أيامه، مولده بعجلون سنة (1087) ومنشأه بدمشق ووفاته فيها سنة (1162)، عيِّن مدرسًا تحت قبة النسر وقارئًا لصحيح البخاري ما بين (1121-1162) عصر كل يوم من رجب وشعبان ورمضان، هذا المنصب الذي كان من شرط القائم به أن يكون أعلم أهل زمانه، له كتب منها: -كشف الخفاء ومزيل الإلباس عما اشتهر من الأحاديث على ألسنة الناس، الفيض الجاري في شرح صحيح البخاري، وهو كتابنا هذا، وشرح الحديث المسلسل بالدمشقيين، وعقد الجوهر الثمين، الفوائد الدراري في ترجمة الإمام البخاري.

عملنا : _
بطاقة المخطوط
اسم المخطوط: الفيض الجاري بشرح صحيح الإمام البخاري 
المؤلف: العجلوني إسماعيل بن محمد بن عبد الهادي الدمشقي أبو الفداء 
تصنيف رئيسي: شروح صحيح البخاري 
الموضوع: شروح مخطوطة 
سنة النسخ: 1243 
عدد الأوراق: 7152 
الناسخ: محمد بن عمر النجدي الأثري الحنبلي 
سنة الوفاة: 1162 
المصدر: مكتبة أحمد الثالث بتركيا 
عدد الأجزاء: 6 
عدد الأسطر: 31 
الشهرة: العجلوني 
حالة المخطوط: ممتازة 
ملاحظات: نسخة تامة وهذه أهم ميزاتها لكن الناسخ رسم الكلمات التي أشكلت عليه رسمًا لما لم يستطع قراءتها. 


http://149.202.85.216/bukhari_5/book/scr_fid

عطاءات العلم

المساهمات : 12
نقاط : 168
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 10/09/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى