ملتقى أهل الأثر
نرحب بكم في ملتقى أهل الأثر
ننتظر منك مساهمتك لإثراء الملتقى بما ينفع الناس
جزاكم الله خيرًا

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
أبو الحسن عبيد
مشرف
مشرف
المساهمات : 19
نقاط : 345
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 21/02/2017
العمر : 38

بيان (وهم) لفظةِ " أي عم " المروية عن خديجة رضي الله عنها

في الجمعة فبراير 24, 2017 10:42 pm
بيان (وهم) لفظةِ " أي عم " المروية عن خديجة  رضي الله عنها
لورقة بن نوفل في حديث بدء الوحي .
فَقَالَتْ لَهُ خَدِيجَةُ رَضِىَ اللَّهُ عَنْهَا : أَىِ (ابْنَ عَمِّ) (عم) اسْمَعْ مِنِ ابْنِ أَخِيكَ فَقَالَ لَهُ وَرَقَةُ : مَاذَا تَرَى؟
___________
بيان ذلك
فقد روى هذا الحديث عائشةُ
وعنها
عروة بن الزبير
وعنه ابن شهاب الزهري
ورواه عن ابن شهاب عدد من الرواة
(عُقيل بن خالد ) و ( يونُس بن يزيد) و ( مَعمر بن راشد )
___________
أولاً : رواية عُقيل بن خالد
وعنه الليثُ بنُ سعدٍ
واختُلف عليه في هذا الحرفِ .
 (1) لفظة (يابن عم )
رواها عنه :
يحيى بن عبد الله بن بكير
شرح السنة للبغوي (3735) , البيهقي في ( الكبرى)(13334) , البخاري (3) و (6982) ,ابن منده في (الإيمان)(685) ,
(2) لفظة (أي عم)
رواها عنه
حجَّاج بن محمد المِصيصي الأعور
أخرجها أحمد في ( مسنده)(25865)
قلتُ : ورواية يحيى بن بُكير أصح , فحجاج بن محمد المصيصي الأعور ثقة ثبت ولكن لما قدم بغداد في آخر عمره اختلط , ثم إن أثبت الناس في الليث بن سعد يحيى بن بكير كما قال ابن حجر وغيره .
فثبت بذلك أن الصحيح من رواية عقيل بن خالد لفطة ( أي ابن عم )
___________
ثانياً : رواية يونس بن يزيد
بلفظ (أي عم)
واختلف عليه على وجهين :
(الأول) بلفظ (أي عم) رواها عنه :
ابن وهب وعنه أَبُو الطَّاهِرِ أَحْمَدُ بْنُ عَمْرٍو
البيهقي من طريق الحاكم (17721) , ومسلم (252) ,أبو عوانة في ( مسنده)(328),
وابن منده في (الإيمان)(681)بلفظ (يا ابن عم )
(الثاني) بلفظ ( يا ابن عم )
رواها عبد الله بن المبارك عن يونس بن يزيد
أخرجها البخاري (4670)
قلتُ : والوهم هنا من يونس بن يزيد , قال ابن حجر : ثقة إلا أن فى روايته عن الزهرى وهما قليلا و فى غير الزهرى خطأ.
ووهم أيضاً هنا ابن منده في روايته ( يابن عم )
فثبت بذلك أن الصحيح من رواية يونس بن يزيد لفظة ( أي عم )
___________
ثالثاً : رواية معمر بن راشد
واختلف عليه في اللفظة .
(الوجه الأول )(أي عم)
رواها عنه :
عَبْدُ اللَّهِ بْنِ مُعَاذٍ الصَّنْعَانِيُّ
أخرجه الحاكم في (المستدرك)(4843), وابن أبي عاصم في (الآحاد والمثاني)(3002)
 (الوجه الثاني )(يابن عم )
البخاري (6982) , ,  إسحاق بن راهوية عن عبد الرزاق (840) من غير ذكر لقول خديجة لورقة .
قلتُ : البخاريُّ أثبت من عبد الله بن معاذ , ولاشك  فقد كذبه عبد الرزاق ولكن الحق أنه ليس كذلك , فقد وثقه ابن معين وغيره , وقد رواه عبد الرزاق كذلك عن معمر
واختلف على عبد الرزاق
(1) فرواه عنه بلفظة (أي عم)
                           (أ)         ابن أبي السري وعنه محمد بن الحسن بن قتيبة
أخرجها ابن حبان في (صحيحه)(33)
(ب) أحمد بن يوسف السلمي وعنه  محمد بن الحسين بن الحسن
أخرجها ابن منده في (الإيمان)(683)
(ج) يعقوب بن حميد
أخرجها عنه ابن أبي عاصم في (الآحاد والمثاني)(3002)
(2) وباللفظة (يابن عم )
أحمد في (مسنده)(25959) , وفي ( مصنفه)(9719) عنه من رواية إسحاق بن إبراهيم الدبري , البيهقي ( دلائل النبوة)(441) من طريقهما .و الفاكهي في ( أخبار مكة)من طريق محمد بن أبي عمر (2430) ومسلم (253)عن محمد بن رافع عنه , والبخاري (6581) عن عبد الله بن محمد  عنه
قلتُ : وكما هو ظاهر فأحمد وإسحاق بن إبراهيم الدبري رواي المصنف ومحمد بن رافع  وعبد الله بن محمد أوثق من أصحاب اللفظة الأولى (أي عم )
فثبت بذلك أن الصحيح عن عبد الرزاق هو لفظة ( يابن عم ) أو ( أي ابن عم )
فالخلاصة أن الصحيح من رواية معمر بن راشد لفظة ( أي ابن عم )
فثبت بذلك وهمُ رواية يونس بن يزيد لوصفه بالوهم القليل في روايته عن ابن شهاب ولا تفاق رواية عُقيل بن خالد ومعمر بن راشد على هذا اللفظ ,
قال ابن حجر في (الفتح)(1/26) ""قولها يا بن عم هذا النداء على حقيقته ووقع في مسلم يا عم وهو وهم لأنه وأن كان صحيحا لجواز إرادة التوقير لكن القصة لم تتعدد ومخرجها متحد فلا يحمل على أنها قالت ذلك مرتين فتعين الحمل على الحقيقة"
والله أعلم
وكتبه
أبو الحسن محمود آل عبيد المصري
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى