ملتقى أهل الأثر
نرحب بكم في ملتقى أهل الأثر
ننتظر منك مساهمتك لإثراء الملتقى بما ينفع الناس
جزاكم الله خيرًا

تقديرُ المجلَّدِ قديمًا وحديثًا .

اذهب الى الأسفل

تقديرُ المجلَّدِ قديمًا وحديثًا .

مُساهمة من طرف أبو إسحاقَ العَشْرِيُّ في الأحد فبراير 26, 2017 6:37 pm

بسم اللَّه والصَّلاةُ والسَّلامُ على رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمِ .
وبعدُ : 
قد يُطلقُ بعضُ العلماءِ على الجزءِ الصَّغيرِ المكوَّنِ من عدَّةِ وريقاتٍ قد لا تتجاوز العشرَ ورقاتٍ اسمَ كِتَابٍ ، ولَيْسَ هُوَ فِي الأَصْلِ بِكِتَابٍ ، وَإِنْ كَانَ مَعْنَاهُ صَحِيْحَاً مِنْ جِهَةِ الْلُّغَةِ ؛ فَإِنَّ كُلَّ مَا كُتِبَ فَهُوَ كِتَابٌ ؛ وَهَذَا شَائِعٌ عِنْدَ طَائِفَةٍ مِنَ العُلَمَاءِ حَتَّى القَرْنِ السَّادِسِ الهِجْرِيِّ تَقْرِيْباً .
كَكِتابِ ‹‹ الرُّباعيِّ ِ›› في الحديثِ ، وهو ‹‹ رُبَاعِيَّاتِ الصحابةِ ِ›› ، هكذا أُطلق عليه كتابٌ ، ولم يتجاوز مخطُوْطُهُ الخمسَ ورقاتٍ ، وقد أكرمني اللَّه بتحقيقِهِ ، وفي تقدمتِه كان هذا الكلامُ الذي بين أيديكم باركَ اللَّهُ فيكم .
وَوَقَعَ فِي تَرْجَمَةَ يحيى بنِ المُباركِ بنِ المُغِيرةَ اليَزِيدِيِّ ( لاتِّصَالِهِ بِيَزيدَ بنِ منصورٍ ) كما حَكَى القاضي أبو العبَّاسِ شَمْسُ الدِّينِ بنُ خَلِّكَانَ فِي ‹‹ وَفَيَاتِ الأَعيَان ِ›› [6/184] عن أَبِي حَمْدونٍ الطَّيِبِ بنِ إسماعيلَ ، قال : ‹‹ شَهِدْتُ ابنَ أبي العَتَاهِيَة وقد كَتَبَ عن أبي محمَّدِِ اليزيديِّ قريبًا من ألفِ مجلَّدٍ عن أبي عمرِو بنِ العَلاَءِ خاصةً ؛ ويكون ذلك عَشْرَةُ آلافِ وَرَقَةٍ ؛ لأنَّ تقديرَ المجلَّدِ عَشْرُ وَرَقَاتٍ ›› . 
وحَكَاهُ أبو عبدِ اللَّهِ الذَّهبيُّ فِي ‹‹ تاريخِ الإِسْلاَمِ ›› ، مختصراً بلفظ : 
‹‹ شَهِدتُ ابنَ أبي العَتَاهِيَة ، وكَتَبَ عن اليزيديِّ نحوَ عشرةِ آلافِ ورقةٍ عن أبي عمروٍ بنِ العلاءِ خاصةً ›› .
قال العلاَّمةُ عبدُ السَّلامِ هارون ـ رحمهُ اللَّهُ تعالى ـ في كتابه ‹‹ تحقيقُ النُّصُوصِ ونَشْرُها ›› [ص/22ـ23] مُعَلِّقاً على حكايةِ ابنِ خَلِّكانَ : 
‹‹ فكأنَّ المجلدَ أُطلقَ قديماً على ما يُسمَّى بالكرَّاسَةِ ، التي هي إلى وقتنا هذا تُقَدَّرُ بعشرِ ورقاتٍ . 
أمَّا تقديرُ المجلَّدِ حَدِيثاً ، فليسَ له معيارٌ مُعَيَّنٌ ›› . انتهى . 
وابنُ أَبِي العتاهية هو محمَّد بنُ إسماعيلَ ، أبو عبدِ اللَّهِ ويُلَقَّبُ بعتاهِيَة .كان زَاهِداً ، عَفِيْفاً ، طَاهرَ اللِّسَانِ ، حَذَا حذوَ أبيهِ فِي القَولِ في الزُّهدِ شِعْراً ونثراً ـ رحمهُما اللَّهُ ـ .
avatar
أبو إسحاقَ العَشْرِيُّ
مشرف
مشرف

المساهمات : 46
نقاط : 645
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 20/02/2017
العمر : 46

http://ahlalathar.ahlamontada.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى